صناعة روبوت

من مواد بسيطة استطاع الشاب الفلسطيني خليل العواودة، البالغ من العمر 23 عاما، صناعة روبوت لتفكيك الأجسام المشبوهة، آملا في صناعة آليات وأجهزة مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة وللحاجات الطبية.

العواودة هو من مدينة دورا جنوبي الخليل في أقصى جنوب الضفة الغربية المحتلة، ويعمل في ورشة تصليح لوحات الكترونية، ويطمح أن يسجل براءة اختراع لأفكار لم يفصح عنها، من شأنها علو شأن بلاده ومساعدة شرائح مهمة في المجتمع.

العواودة هو من مدينة دورا جنوبي الخليل في أقصى جنوب الضفة الغربية المحتلة، ويعمل في ورشة تصليح لوحات الكترونية، ويطمح أن يسجل براءة اختراع لأفكار لم يفصح عنها، من شأنها علو شأن بلاده ومساعدة شرائح مهمة في المجتمع.العواودة هو من مدينة دورا جنوبي الخليل في أقصى جنوب الضفة الغربية المحتلة، ويعمل في ورشة تصليح لوحات الكترونية، ويطمح أن يسجل براءة اختراع لأفكار لم يفصح عنها، من شأنها علو شأن بلاده ومساعدة شرائح مهمة في المجتمع.

مواضيع ذات صلة

القائمة البريدية

رابطة الأمل للطفولة - © 2014
تابعونا على :